22 septembre 2007

جنون

أحيانا نفرح لعجزنا عن تحقيق امر ما، ورغم أننا نتساءل باستغراب عن فرحتنا اللامعقولة هذه إلا أننا ندرك في داخلنا أننا نحن من نصطنع هذا العجز، لأننا بهذا نحقق توازنا بين أمرين متناقضين، في كنههما ومصدرهما، وهذا العجز يجعلنا نسكت رغبتنا ونقنعها بأننا حاولنا وقشلنا، وهكذا نستمر في معاناتنا التي اعتدناها مع مرور الوفت حتى صارت جزءا منا. ونستمر في اجترار ألمنا الذي صار جزءا لا يتجزء من أحاسيسنا بل وربما لم نعد نحس به بنفس القسوة والقوة. عجزنا عن تحقيق هذا الأمر يذكي فينا الأمل الذي لم نجرؤ يوما على التشبث به لإدراكنا المسبق بأنه أمل كاذب، لكن بقدر ما نتجاهل هذا الأمل ونرفض التشبث به، بقدر ما ينمو ويعشش في أعماقنا إلى أن يصير هو الآخر جزءا رئيسا في معادلة مشاعرنا. قد نتساءل لماذا نصر على اختلاق الظروف التي نريد التخلص منها؟ في الحقيقة نحن لا نريد التخلص منها ولكن مساحة الحزن والألم التي تزرع في أنفسنا تجعلنا ننصت لصوت المنطق الذي يقول بالتخلص من كل ما يسبب الألم والحزن. ولكن المنطق يقف عاجزا أمام منطق آخر يفرض نفسه بقوة حتى على إرادتنا. هذا التداخل بين المنطقين يجعلنا نخلق حلا وسطا نكذب به على إرادتنا ونحقق ولو حتى في الخفاء ما نرغب به. فنحن لا نستطيع أن نصارح أنفسنا برغباتنا الحقيقية لأننا نعلم أننا لن نحققها. ولكننا ندرك هذه الرغبات ونحترمها رغم جنونها، فجنون هذه الرغبات هو ما يثبت لنا أننا لانزال بشرا ولم نتحول إلى آلات يقودها المفروض والمعقول والأعراف. لا يوجد شخص واحد لم يتمن أن يكون مجنونا للحظات، ففي لحظات الجنون التي ربما لن نعيشها يوما نعبر عن كل مكبوتاتنا  التي دفناها في أظلم جزء من أعماقنا، وفي لحظات الجنون تخرج معبرة عن نفسها بكل صراحة ووضوح، الوضوح الذي افتقدناه حتى مع أنفسنا فغرقنا في دوامة من الحيرة والقلق. صحيح أن صعوبة الوصول إلى الهدف تولد القلق هي أيض، لكن على الأقل لنجنب أنفسنا حيرة عدم معرفة إلى ماذا نسعى. لنجعل الهدف واضحا أمامنا ولنبذل جهدنا للوصول إليه، ولنحافظ على مبادئنا في تحقيقه. وإذا عجزنا فلنقل بكل فخر وهاماتنا مرفوعة: "لقد بذلت جهدي، ولا تهمني النتيجة."  فهناك شئنا أم أبينا قدرة أكبر من إرادتنا ومن قوتنا، والغباء هو أن نجابه ما لاطاقة لنا به.

Posté par immmy à 15:19 - Commentaires [1] - Permalien [#]


Commentaires sur جنون

    folie

    Les folies sont les seules choses qu'on ne regrette jamais, et Il faut toujours un coup de folie pour bâtir un destin...
    Ce n'est pas moi qui a dit ces sages paroles mais eles viennent du grand Oscar WILD et Madame Marguerite Yourcenar...
    Merci pour ce délire..

    Posté par foret noire, 15 octobre 2007 à 17:27 | | Répondre
Nouveau commentaire